مركز الخاتم عدلان للإستنارة
لتنمية وتأصيل ونشر ثقافة السلام والديمقراطية

غرفة طوارئ انتهاكات ديسمبر تقرير رقم (7)

0 387

 

في الذكرى 63 لاستقلال السودان، وفي وقت ترنو فيه جموع الشعب السوداني إلى تنسم عبق الحرية، يواصل النظام السوداني انتهاكات جسيمة تتعلق بحقوق الإنسان، يبدو ذلك جلياً من خلال التكلفة الباهظة التي يدفعها المتظاهرون والمتظاهرات من قتل واعتقال وتعذيب. وبرغم القوة الباطشة التي تمارسها الأجهزة الأمنية، والشرطية، والعدلية، تواصلت احتجاجات حراك ديسمبر، لتشمل أكثر من 30 مدينة سودانية، وسط تضامن السودانيين المقيمين في أوربا وأمريكا واستراليا.

·        تسلمت أسرة مجاهد عبدالله رنقو (20عاماً)، جثمانه من مشرحة مستشفى الجيش بالقضارف بعد 11 يوم من الاعتقال، وعلمت غرفة الطوارئ أن الجثمان عليه آثار التعذيب في الجسد، والوجه، وإصابة بطلق ناري في الفم. وكان مجاهد الذي يقطن حي الناظر مشاركاً في الاحتجاجات التي انتظمت مدينة القضارف يوم 20 ديسمبر الماضي.

·        رصدت غرفة الطوارئ اعتقالات (75 معتقل )-ما تم رصده- وانتهاكات على خلفية مظاهرات 31 ديسمبر المنصرم، حيث تم اعتقال أعضاء من لجنة الأطباء المركزية (مستشفى إبراهيم مالك)، كما تم اعتقال أعضاء من تحالف المحامين الديمقراطيين، وأعضاء من لجنة المعلمين (الضعين) ومنع بعضهم عن التدريس، ونقل آخرين إلى مدن نائية. يتم كل ذلك عقاباً على مشاركتهم في اضراب المهنيين المعلن، و الاحتجاجات السلمية.

·        تواصلت الحملة العنصرية الممنهجة التي يشنها النظام على الطلاب المنحدرة أصولهم من إقليم دارفور، حيث تمت مداهمة سكن للطلاب بمحلية (جبل أولياء) واعتقال (9) طلاب، ثم احتجازهم بمناطق غير معلومة.

·        بموجب قانون الطوارئ المفروض على سبع ولايات، تم محاكمة عدد من المحتجين سلمياً محاكمات كيدية، وتراوحت العقوبات بين السجن والغرامة.

التوصيات :

·        على الحكومة السودانية وقف استخدام الذخيرة الحية، والقوة المفرطة ضد المتظاهرين، وإطلاق سراح المعتقلين والمحتجزين بشكل تعسفي، بما في ذلك الطلاب والنشطاء السياسيين فوراً.

·        على الحكومة السودانية احترام وتيسير الحق في التجمع والتظاهر السلميين، والاحتجاج بما يتماشى مع الالتزامات الدولية للسودان في مجال حقوق الإنسان.

·        على الحكومة السودانية إجراء تحقيق مستقل، نزيه وشفاف،  ومحاسبة المسؤولين كافة على الانتهاكات التي اقترفت في حق المتظاهرين السلميين.

·        نحث الأطراف الإقليمية والدولية المعنية بالسودان، أن تكسر صمتها وتضغط على الحكومة السودانية من أجل اتخاذ تدابير بشأن حماية وضمان احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية في السودان.

إعلام غرفة الطوارئ

Email: monitoring.room.sudan@gmail.com

مرفق قائمة بالمعتقليين

Download (PDF, 444KB)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.